music موسيقى

أنا بخاف من الـ commitment

…أكره كل الأشياء التي تفرض على الحياة الرتيبة

أكره الجامعة لإنتظام محاضراتها …و الإمتحانات و الواجبات و التقارير و التقييم

 أكره الزيجات كلها …لأنها تفزعني بحقيقة أنني ساستيقظ طيلة  خمسين سنة لأجد نفس الشخص يجاورني ..سأمل منه بعد عامين على الأكثر ، و لكنني ساستمر بسبب الاتزامات الحمقاء التعسة .

أعشق الأطفال و لكنني قد أختار عدم إنجابهم …كيف هو إلتزام أن أرشد أحدهم في الحياة ..يراها من خلالي و يفهمها من خلال عقلي و يتأمل ألوانها بعيني ؟

أكره العلاقات لأنها تلزمني بتقديم إحداثيات تحركاتي إلى أحدهم ..و أقرصن على كل مراكبي المبحرة نحو شطوط الحب  ….لأن لدي ذاكرة بصرية تصور لي إلتزامتي اتجاه كل أنواع الشركاء بصورة رمادية قاتمة .

أكره  حيي البعيد لأنه يلزمني بالعودة مبكراً ، حتى أجد ما استقله ..و بالمشي الحذر لأنه غير آمن و بالركض أحيانأً حتى لا تعضني كلابه الضالة.

أكره الحافلات و الطرق التي تسلكها …التزامي بأن استيقظ و أعود وفقاً لساعات الذروة …قد أبدر بالاستيقاظ أو أبدل طريقة تنقلي ..فقط كي أتحايل على إلتزامي الوهمي إتجاه السرفيس .

أكره الميزان لأنه يجعل هوتي مقروءة في هيئة أرقام …أعلم من خلالها كم تبقى على ارتطامي بقاع وحلي . …و ألزم نفسي بمحاولة تخفيف حدة سقوطي المدوي

أكره كل النسوة و الرجال الذين يلزمونني بطرق للوصول إلى نسخة معدلة عني ….حتى لو أرشدوني إلى طرق صحيحة

أكره كل ما هو مفروض و ملزم …حتى لو رضخت له و سايرته لحماقتي

ربما لا أكره الأشياء بقدر ما أخاف الإلتزام و تبعاته

أخاف قريني الإلتزام : ملل يعقبه ندم

أنا بخاف من الـ commitment

بكل أنواعه

Advertisements

موسيقى ثورية تحت المطر

يخبرني  بأنه في حضرتي لن يدير إلا  الموسيقى الثورية ، لكي أكف عن مناكفته اسياسياً و  إتهامه بالطبقية و السلطوية ! . يضحكني على تقطيبة جبيني و اتساع حدقتي عيني و  تيبس ملامحي و أنا أناقشه

،يتندر بأن الموسيقى قد تنجح في إقناعي بأنه ليس من الفلول .  أضحك و استمتع بالموسيقى في صمت . يسألني إن كنت استطيع عبور الطريق وحدي ، يشبه أبي كثيراً في خوفه من عبوري الطريق

على الرغم أنني وفقاً للأوراق الرسمية استطيع العبور إلى السجن !.  أتمتم شاكرة و أعبر الطريق و أنا أدندن شاكرة الله ، بأنه لايزال في هذه المدينة العابسة ، أشخاص لطفاء ، يشاركونني جزء من

ذواتهم تحت المطر.

ولقدْ خلوتُ معَ الحبيبِ

 

يا قلبُ!أنتَ وعدتَني في حُبّهمْ         صبراً فحاذرْ أنْ تضيقَ وتضجرا

ولقدْ خلوتُ معَ الحبيبِ وبيننا             سِرٌّ أرَقّ مِنَ النّسيمِ، إذا سرَى

وأباحَ طرفي نظرة ً أمَّلتهـــا               فغدوتُ معروفاً وكنتُ منكَّراً

فأدِرْ لِحاظَكَ في مَحاسِن وَجْهِهِ،      تَلْقَى جَميعَ الحُسْنِ، فيهِ، مُصَوَّرا

من شعر ابن الفارض

و الغناء لمجموعة الكندي و الشيخ حبوش  من حلب

———————

الموسيقى حرام 😀

#NowPlaying رباعيات الخيام #Music

الكلمات الأصلية كما غنتها أم كلثوم و التي ترجمها أحمد رامي عن الفارسية

سمعتُ صوتاً هاتفاً في السحر

 

نادى من الغيب غفاة البشر
هبوا املأوا كأس المنى
قبل أن تملأ كأسَ العمر كفُ الَقَدر

لا تشغل البال بماضي الزمان
ولا بآتي العيش قبل الأوان
واغنم من الحاضر لذاته
فليس في طبع الليالي الأمان

غَدٌ بِظَهْرِ الغيب واليومُ لي
وكمْ يَخيبُ الظَنُ في المُقْبِلِ
ولَسْتُ بالغافل حتى أرى
جَمال دُنيايَ ولا أجتلي

القلبُ قد أضْناه عِشْق الجَمال
والصَدرُ قد ضاقَ بما لا يُقال
يا ربِ هل يُرْضيكَ هذا الظَمأ
والماءُ يَنْسابُ أمامي الزُلال

أولى بهذا القلبِ أن يَخْفِقا
وفي ضِرامِ الحُبِّ أنْ يُحرَقا
ما أضْيَعَ اليومَ الذي مَرَّ بي
من غير أن أهْوى وأن أعْشَقا

أفِقْ خَفيفَ الظِلِ هذا السَحَر
نادى دَعِ النومَ وناغِ الوَتَر
فما أطالَ النومُ عُمرأ
ولا قَصَرَ في الأعمارَ طولُ السَهَر

فكم تَوالى الليل بعد النهار
وطال بالأنجم هذا المدار
فامْشِ الهُوَيْنا إنَّ هذا الثَرى
من أعْيُنٍ ساحِرَةِ الاِحْوِرار

لا توحِشِ النَفْسَ بخوف الظُنون
واغْنَمْ من الحاضر أمْنَ اليقين
فقد تَساوى في الثَرى راحلٌ غداً
وماضٍ من أُلوفِ السِنين

أطفئ لَظى القلبِ بشَهْدِ الرِضاب
فإنما الأيام مِثل السَحاب
وعَيْشُنا طَيفُ خيالٍ فَنَلْ
حَظَكَ منه قبل فَوتِ الشباب

لبست ثوب العيش لم اُسْتَشَرْ
وحِرتُ فيه بين شتى الفِكر
وسوف انضو الثوب عني ولم
أُدْرِكْ لماذا جِئْتُ أين المفر

يا من يِحارُ الفَهمُ في قُدرَتِك
وتطلبُ النفسُ حِمى طاعتك
أسْكَرَني الإثم ولكنني
صَحَوْتُ بالآمال في رَحمَتِك

إن لم أَكُنْ أَخلصتُ في طاعتِك
فإنني أطمَعُ في رَحْمَتِك
وإنما يَشْفعُ لي أنني
قد عِشْتُ لا أُشرِكُ في وَحْدَتِك

تُخفي عن الناس سنا طَلعتِك
وكل ما في الكونِ من صَنْعَتِك
فأنت مَجْلاهُ وأنت الذي
ترى بَديعَ الصُنْعِ في آيَتِك

إن تُفْصَلُ القَطرةُ من بَحْرِها
ففي مَداهُ مُنْتَهى أَمرِها
تَقارَبَتْ يا رَبُ ما بيننا
مَسافةُ البُعْدِ على قَدرِها

يا عالمَ الأسرار عِلمَ اليَقين
وكاشِفَ الضُرِّ عن البائسين
يا قابل الأعذار عُدْنا إلى
ظِلِّكَ فاقْبَلْ تَوبَةَ التائبين