غزة يا موطن الرجال في منطقة لا فيها حريم و لا رجال

في منطقة عدمت الرجال كلهم ..كان صباحي صباحاً غزاوياً أصيلاً ..عبقه وجه هذا الفتي البسوم ..الطفل الرجل ..أو رجل في عالم أنصاف الرجال أو أخماس الرجال!!! ..سمعت صوته عبر الحاسوب ..كنت أعرفه لكنه بدى لي متماسكاً من نبرات الصوت ..على الرغم مما لحق بقطاع غزة إبان الحرب الغزاوية ….هو أحمد عوض حسن زايد إبن الثمان أعوام …طفل غزاوي كغيره أدهش العالم بكلامه ..حين أطل عبر شاشة قناة الجزيرة ..ليحدثنا كشاهد عيان لم يصل بعد للسن القانوني ..عن مأساة أطفال القطاع بلغة تفوق لغة الكبار ..أحمد الذي قصفت إسرائيل مدرسته أبو جعفر المنصور بحي السلاطين بالقطاع مما أستدعى نقل التلاب إلى مدرسة أم فحم في تل الزعتر ..أحمد تحدث عن حياى التشرد التي يحياها أطفال القطاع في ظل الحصار الخانق الذي يفرضه المجتمع الدولي على قطاع غزة منذ ما سمي بأحداث الحسم!! أحمد تحدث عن أحلامه المستقبلية و قال أنه يتمنى أن يصبح عالماً يخترع ما يفيد الشعب الفلسطيني و العالم أجمع …تحية إلى فتي الحرب الذي يحلم بسلام لا خضوع فيه ….ملحوظة محدش ياخدها على نفسه : الشيهة موزة ، حرم أمير قطر الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني قامت بتمني الطفل أحمد عوض علمياً ..فماذا فعل من يدعون نصرة الشعب الفلسطيني بعيداً عن الشعارات …طب إخدعونا و لو كذباً و زيفاً و أرونا صنائعكم من أجل فلسطين…لن نحاسب النوايا…و لا إيه …ربنا يجعل كلامنا خفيف عليهم…… هاااا أترككم مع فيديو أحمد..
Advertisements

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s